أنتم هنا : الرئيسيةتشكيلة المجلس الوطني لحقوق الإنسان (2011-2018) السيد محمد الحبيب بلكوش

الإصدارات

النشرة الإخبارية

المستجدات

19-01-2022

معطيات دالة حول جبر الأضرار والإدماج الاجتماعي لضحايا سابقين وذوي الحقوق وبشأن (...)

اقرأ المزيد

10-01-2022

مؤسسة إعلامية وطنية تختار السيدة ميمونة السيد شخصية حقوقية لسنة 2021 (...)

اقرأ المزيد

31-12-2021

آمنة بوعياش: تهنئة بمناسبة حلول السنة الجديدة (...)

اقرأ المزيد
الاطلاع على كل المستجدات
  • تصغير
  • تكبير

السيد محمد الحبيب بلكوش

الحبيب بلكوش رئيس مركز دراسات حقوق الإنسان والديمقراطية، خبير مستشار في مجالات حقوق الإنسان لدى عدد من المؤسسات الوطنية والدولية الحكومية وغير الحكومية، وناشط حقوقي. تقلد عدة مسؤوليات في هذا المجال منها: خبير مستشار لدى وزير حقوق الإنسان (1998-2000)، مدير مركز التوثيق والإعلام والتكوين في مجال حقوق الإنسان (2000-2005). مدير لبرنامج الهجرة لدى الشبكة الأورومتوسطية لحقوق الإنسان (2005-2006)، منسق وطني لمشاريع تعاون دولية في مجال حقوق الإنسان... وعمل السيد بلكوش عضوا بالأمانة العامة للجنة الوطنية لليونسكو (1983-1993) وأستاذ للفلسفة (1983-2005). ساهم السيد بلكوش في إعداد مجموعة من الدراسات والتقارير من بينها تقرير الخمسينية للتنمية البشرية (2005)، وتقرير وطني حول أوضاع الطفولة بالمغرب (لليونيسيف 2006)، ودراسات منها " التشريع الوطني لحماية الأحداث الأجانب بالمغرب" (المنظمة الدولية للهجرة 2008)، والهجرة وحقوق الإنسان في السياق المغاربي ( مؤسسة البيت العربي - إسبانيا 2007)، كما ساهم في إعداد تقارير وطنية لدى لجن حقوق الإنسان بالأمم المتحدة، وأطر العديد من الورشات التدربيبة في مجالات حقوق الإنسان والعدالة الانتقالية بالمغرب والخارج؛ أصدر السيد بلكوش مجموعة من الإصدارات نذكر منها دليلين حول "الصكوك الدولية الأساسية في مجال حقوق الإنسان والشغل المصادق عليها من طرف المغرب" (2003-2004)، "التربية والنمو الذهني لدى الطفل" (دار الفينيك)، و "توجهات الشباب المغربي في العشرينيات"، و "التوجهات الجديدة للتربية (دار توبقال). من جهة أخرى، فإن السيد بلكوش، هو منسق الشبكة العربية لليونسكو للبحث في الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، وعضو بالمجلس الوطني للمنظمة المغربية لحقوق الإنسان، وعضو مؤسس لفرع منظمة العفو الدولية بالمغرب، كما ساهم في عدد من الديناميات والشبكات على المستوى المغاربي والعربي.

أعلى الصفحة